عام

زيارة السيدة المعصومة عليها السلام

زيارة السيدة المعصومة عليها السلام

نعزي صاحب العصر والزمان والأمة الإسلامية برحلة فاطمة المعصومة سلام الله عليها، تقبل الله أعمالكم…

السَّلامُ عَلَى آدَمَ صِفْوَةِ اللَّهِ السَّلامُ عَلَى نُوحٍ نَبِيِّ اللَّهِ السَّلامُ عَلَى إِبْرَاهِيمَ خَلِيلِ اللَّهِ السَّلامُ عَلَى مُوسَى كَلِيمِ اللَّهِ السَّلامُ عَلَى عِيسَى رُوحِ اللَّهِ السَّلامُ عَلَيْكَ يَا رَسُولَ اللَّهِ السَّلامُ عَلَيْكَ يَا خَيْرَ خَلْقِ اللَّهِ السَّلامُ عَلَيْكَ يَا صَفِيَّ اللَّهِ السَّلامُ عَلَيْكَ يَا مُحَمَّدَ بْنَ عَبْدِ اللَّهِ خَاتَمَ النَّبِيِّينَ السَّلامُ عَلَيْكَ يَا أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ عَلِيَّ بْنَ أَبِي طَالِبٍ وَصِيَّ رَسُولِ اللَّهِ السَّلامُ عَلَيْكِ يَا فَاطِمَةُ سَيِّدَةَ نِسَاءِ الْعَالَمِينَ السَّلامُ عَلَيْكُمَا يَا سِبْطَيْ نَبِيِّ الرَّحْمَةِ وَ سَيِّدَيْ شَبَابِ أَهْلِ الْجَنَّةِ السَّلامُ عَلَيْكَ يَا عَلِيَّ بْنَ الْحُسَيْنِ سَيِّدَ الْعَابِدِينَ وَ قُرَّةَ عَيْنِ النَّاظِرِينَ السَّلامُ عَلَيْكَ يَا مُحَمَّدَ بْنَ عَلِيٍّ بَاقِرَ الْعِلْمِ بَعْدَ النَّبِيِّ، السَّلامُ عَلَيْكَ يَا جَعْفَرَ بْنَ مُحَمَّدٍ الصَّادِقَ الْبَارَّ الْأَمِينَ السَّلامُ عَلَيْكَ يَا مُوسَى بْنَ جَعْفَرٍ الطَّاهِرَ الطُّهْرَ السَّلامُ عَلَيْكَ يَا عَلِيَّ بْنَ مُوسَى الرِّضَا الْمُرْتَضَى السَّلامُ عَلَيْكَ يَا مُحَمَّدَ بْنَ عَلِيٍّ التَّقِيَّ السَّلامُ عَلَيْكَ يَا عَلِيَّ بْنَ مُحَمَّدٍ النَّقِيَّ النَّاصِحَ الْأَمِينَ السَّلامُ عَلَيْكَ يَا حَسَنَ بْنَ عَلِيٍّ السَّلامُ عَلَى الْوَصِيِّ مِنْ بَعْدِهِ اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى نُورِكَ وَ سِرَاجِكَ وَ وَلِيِّ وَلِيِّكَ وَ وَصِيِّ وَصِيِّكَ وَ حُجَّتِكَ عَلَى خَلْقِكَ السَّلامُ عَلَيْكِ يَا بِنْتَ رَسُولِ اللَّهِ السَّلامُ عَلَيْكِ يَا بِنْتَ فَاطِمَةَ وَ خَدِيجَةَ السَّلامُ عَلَيْكِ يَا بِنْتَ أَمِيرِ الْمُؤْمِنِينَ السَّلامُ عَلَيْكِ يَا بِنْتَ الْحَسَنِ وَ الْحُسَيْنِ السَّلامُ عَلَيْكِ يَا بِنْتَ وَلِيِّ اللَّهِ السَّلامُ عَلَيْكِ يَا أُخْتَ وَلِيِّ اللَّهِ السَّلامُ عَلَيْكِ يَا عَمَّةَ وَلِيِّ اللَّهِ السَّلامُ عَلَيْكِ يَا بِنْتَ مُوسَى بْنِ جَعْفَرٍ وَ رَحْمَةُ اللَّهِ وَ بَرَكَاتُهُ، السَّلامُ عَلَيْكِ عَرَّفَ اللَّهُ بَيْنَنَا وَ بَيْنَكُمْ فِي الْجَنَّةِ وَ حَشَرَنَا فِي زُمْرَتِكُمْ وَ أَوْرَدَنَا حَوْضَ نَبِيِّكُمْ وَ سَقَانَا بِكَأْسِ جَدِّكُمْ مِنْ يَدِ عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ صَلَوَاتُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ أَسْأَلُ اللَّهَ أَنْ يُرِيَنَا فِيكُمُ السُّرُورَ وَ الْفَرَجَ وَ أَنْ يَجْمَعَنَا وَ إِيَّاكُمْ فِي زُمْرَةِ جَدِّكُمْ مُحَمَّدٍ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَ آلِهِ وَ أَنْ لا يَسْلُبَنَا مَعْرِفَتَكُمْ إِنَّهُ وَلِيٌّ قَدِيرٌ أَتَقَرَّبُ إِلَى اللَّهِ بِحُبِّكُمْ وَ الْبَرَاءَةِ مِنْ أَعْدَائِكُمْ وَ التَّسْلِيمِ إِلَى اللَّهِ رَاضِيا بِهِ غَيْرَ مُنْكِرٍ وَ لا مُسْتَكْبِرٍ وَ عَلَى يَقِينِ مَا أَتَى بِهِ مُحَمَّدٌ وَ بِهِ رَاضٍ نَطْلُبُ بِذَلِكَ وَجْهَكَ يَا سَيِّدِي اللَّهُمَّ وَ رِضَاكَ وَ الدَّارَ الْآخِرَةِ يَا فَاطِمَةُ اشْفَعِي لِي فِي الْجَنَّةِ فَإِنَّ لَكِ عِنْدَ اللَّهِ شَأْنا مِنَ الشَّأْنِ اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ أَنْ تَخْتِمَ لِي بِالسَّعَادَةِ فَلا تَسْلُبْ مِنِّي مَا أَنَا فِيهِ وَ لا حَوْلَ وَ لا قُوَّةَ إِلا بِاللَّهِ الْعَلِيِّ الْعَظِيمِ اللَّهُمَّ اسْتَجِبْ لَنَا وَ تَقَبَّلْهُ بِكَرَمِكَ وَ عِزَّتِكَ وَ بِرَحْمَتِكَ وَ عَافِيَتِكَ وَ صَلَّى اللَّهُ عَلَى مُحَمَّدٍ وَ آلِهِ أَجْمَعِينَ وَ سَلَّمَ تَسْلِيما يَا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ.



سطور من النور بمناسبة ولادة الإمام حسن بن علي العسكري

سطور من النور بمناسبة ولادة الإمام حسن بن علي العسكري

نبارك لكم وللأمة الإسلامية جمعاء ولادة الإمام حسن بن علي العسكري

وبهذه المناسبة نذكر سطور من كلماته النورانية:

لیست العبادة کثرة الصیّام والصّلاة، وإنّما العبادة کثرة التفکّر في أمر اللّه.
تحف العقول: 362.
خصلتان لیس فوقهما شيء: الإیمان باللّه ونفع الأخوان.
تحف العقول: 363.
بِسْمِ اللّهِ الرَّحمنِ الرَّحيمِ أَقربُ إِلى اسْمِ اللّهِ الأعظَم مِن سَوادِ العَينِ إِلى بَياضِها.
تحف العقول: 889.
المَقادير الغالِبةِ لا تُدفَعُ بالمُغالَبة، والاْرزاقُ المَكتوبة لا تُنالُ بِالشَّرَة، ولا تُدفَعُ بالإمساك عنها.
أعلام الدّين: 313 / 3. بحار الأنوار 75: 379 / 18.
لا يَعرِفُ النّعمةَ إلّا الشّاكِر، ولا يَشكُرُ النّعمة إلّا العارِف.
أعلام الدّين: 313 / 3. بحار الأنوار 75: 378 / 16.
قُولوا للنّاس حُسناً، مؤْمنُهم ومُخالفُهم، أمّا المؤْمنون فيَبسِطُ لهم وَجههُ، وأمّا المخالفون فيُكلّمهم بالمُداراةِ لاِجْتِذابهم إلى الإيِمان.
مستدرك الوسائل 12: 261 / 14061.
إنّ مُداراةَ أَعداءِ الله مِن أفضل صَدقَة المَرءِ على نَفسه وإخوانِه.
مستدرك الوسائل 12: 261 / 15. بحار الأنوار 75: 401 / 42.


سطور من النور بمناسبة ولادة النبي الأكرم صلى الله عليه وآله وسلّم وولادة الإمام الصادق عليه السلام

سطور من النور بمناسبة ولادة النبي الأكرم صلى الله عليه وآله وسلّم وولادة الإمام الصادق عليه السلام

نبارك لكم وللأمة الإسلامية جمعاء ولادة النبي الأكرم صلى الله عليه وآله وسلّم وولادة الإمام الصادق عليه السلام

وبهذه المناسبة نذكر سطور من كلماتهما النورانية:

قال رسول الله صلى الله عليه وآله:

إذا أحب الله عبداً حماه الدنيا كما يظل أحدكم يحمي سقيمه الماء.

نهج الفصاحة: 179، ح 137.

ادعُوا الله و أَنتم مُوقِنون بالإِجابَة واعلَموا أَنّ اللّه لا يَستَجيب دُعاء مِن قلب غافِل لَاه.

بحار الأنوار  90 : ص 321.

اختبروا الناس بأخدانهم، فإن الرجل يخادن من يعجبه.

نهج الفصاحة: 173، ح 106.

أَحبُّ عِباد الله إِلى الله أَنفَعهم لعِباده‏ .

تحف العقول: 49. نهج الفصاحة: 169، ح 86.

أحب الأعمال إلى الله حفظ اللسان.

نهج الفصاحة: 168، ح 78.

 

وقال الإمام الصادق عليه السلام:

من أحب لله و أبغض لله و أعطي لله فهو ممن كمل إيمانه .

اُصول الكافي 3: 189.

إن المسلمين يلتقيان، فأفضلهما أشدهما حبّاً لصاحبه .

اُصول الكافي 3: 193.

جعل الخير كلّه في بيت وجعل مفتاحه الزهد في الدنيا .

اُصول الكافي 3: 194.

من ابتلي من المؤمنين ببلاء فصبر عليه، كان له مثل أجر ألف شهيد.

اُصول الكافي 3: 146.

من أحب الأعمال إلى الله عز وجل إدخال السرور على المؤمن: إشباع جوعته أو تنفيس كربته أو قضاء دين .

اُصول الكافي 3: 276.



سطور من النور بمناسبة شهادة الإمام العسكري (عليه السلام)

سطور من النور بمناسبة شهادة الإمام العسكري (عليه السلام)

نعزي صاحب العصر والزمان والأمة الإسلامية بشهادة الإمام العسكري (عليه السلام)، تقبل الله أعمالكم…

قال الإمام العسكري (عليه السلام):

ليس العبادة كثرة الصيام والصلاة، وإنما العبادة كثرة التفكر في أمر الله.
مستدرك الوسائل ج11 ص183 ح12690.

قولوا للناس حسنا، مؤمنهم ومخالفهم، أما المؤمنون فيبسط لهم وجهه، وأما المخالفون فيكلمهم بالمداراة لاجتذابهم إلى الإيمان.
مستدرك الوسائل ج12 ص261 ح14061.

من وعظ أخاه سراً فقد زانه، ومن وعظه علانية فقد شانه.
بحار الأنوار ج75 ص374 ح33 تحف العقول ص489 س20.

ما أقبح بالمؤمن أن تكون له رغبة تذله.
بحار الأنوار ج75 ص374 ح35 تحف العقول ص498 س22.

أكثروا ذكر الله وذكر الموت، وتلاوة القرآن، والصلاة على النبي (صلى الله عليه واله وسلم) فإن الصلاة على رسول الله عشر حسنات.
بحار الأنوار ج75 ص372 ضمن ح12.

قلب الأحمق في فمه، وفم الحكيم في قلبه.
بحار الأنوار ج75 ص374 ح21 تحف العقول ص489 س8.

المؤمن بركة على المؤمن وحجة على الكافر.
بحار الأنوار ج75 ص374 ح20 تحف العقول ص479 س7.



الصلوات الخاصة بالإمام الرضا (عليه السلام)

الصلوات الخاصة بالإمام الرضا (عليه السلام)

نعزي صاحب العصر والزمان والأمة الإسلامية بشهادة الإمام الرضا (عليه السلام)، تقبل الله أعمالكم…

اللهّمَ صَلّ عَلى عَلي بنْ موسَى الرّضا المرتَضى الإمامِ التّقي النّقي وحُجَّّتكَ عَلى مَنْ فَوقَ الأرْضَ ومَن تَحتَ الثرى الصّدّيق الشَّهيد صَلَوةً كثيرَةً تامَةً زاكيَةً مُتَواصِلةً مُتَواتِرَةً مُتَرادِفَة كأفْضَلِ ما صَلّيَتَ عَلى اَحَدٍ مِنْ اوْليائِكَ



رحلة الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) وشهادة الإمام الحسن المجتبى (عليه السلام)

رحلة الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) وشهادة الإمام الحسن المجتبى (عليه السلام)

نعزي صاحب العصر والزمان والأمة الإسلامية رحلة الرسول(صلى الله عليه وآله وسلم)، تقبل الله أعمالكم…

ونعزي صاحب العصر والزمان والأمة الإسلامية بشهادة الإمام الحسن المجتبى(عليه السلام)، تقبل الله أعمالكم…

قال رَسُولُ اللّهِ (صَلَّى اللّهُ عَلَیْهِ وَ آلِهِ وَ سَلَّمَ):

مَنْ سَعیٰ لِمَرِیضٍ فِي حَاجَةٍ ـ قَضَاهَا أوْ لَمْ یَقْضِهَاـ خَرَجَ مِنْ ذُنُوبِهِ كَیَوْمٍ وَلَدَتْهُ أُمُّهُ.

من لایحضره الفقیه، ج 4، ص 16.

مَن تَعَلََّمَ باباً مِنَ العِلمِ عَمَّن یَثِقُ بِهِ کانَ أفضَلَ مِن أن یُصَلِّيَ ألفَ رَکعَةٍ.

 وسائل الشیعة، ج 27، ص 27.

مُداراةُ النّاسِ نِصْفُ الإیمانِ، وَ الرِّفقُ بِهِْم نِصْفُ العَیْشِ.

الکافی، ج 2، ص 117.

وقال الإمام الحسن المجتبى (عليه السلام):

أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّهُ مَنْ نَصَحَ لِلَّهِ وَ أَخَذَ قَوْلَهُ دَلِيلًا هُدِيَ لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ‏ وَ وَفَّقَهُ اللَّهُ لِلرَّشَادِ وَ سَدَّدَهُ لِلْحُسْنَى فَإِنَّ جَارَ اللَّهِ آمِنٌ مَحْفُوظٌ وَ عَدُوَّهُ خَائِفٌ مَخْذُولٌ فَاحْتَرِسُوا مِنَ اللَّهِ بِكَثْرَةِ ِ الذِّكْر.

تحف العقول: 227.

«مَنْ أَحالَ الْمَعاصِىَ عَلَى اللّهِ فَقَدْ فَجَرَ، إِنَّ اللّهَ لَمْ یطَعْ مَكْرُوهًا وَ لَمْ یعْصَ مَغْلُوبًا وَ لَمْ یهْمِلِ الْعِبادَ سُدًى مِنَ الْمَمْلَكَةِ، بَلْ هُوَ الْمالِكُ لِما مَلَّكَهُمْ وَ القادِرُ عَلى ما عَلَیهِ أَقْدَرَهُمْ، بَلْ أَمَرَهُمْ تَخْییرًا وَ نَهاهُمْ تَحْذیرًا.»

تحف العقول: 231.

«أَلتَّقْوى بابُ كُلِّ تَوْبَة وَ رَأْسُ كُلِّ حِكْمَة وَ شَرَفُ كُلِّ عَمَل بِالتَّقْوى فازَ مَنْ فازَ مِنَ الْمُتَّقینَ.»

تحف العقول: 232.



زيارة العاشوراء

زيارة العاشوراء

نعزي صاحب العصر والزمان الإمام الحجة المنتظر عجل الله تعالى فرجه الشريف والاُمة الإسلامية بذكرى استشهاد أبا الأحرار الإمام الحسين بن علي، عليه وعلى أبيه وأمه وأخيه وجده وبنيه أفضل الصلاة والسلام

بسم الله الرحمن الرحیم

اَلسَّلامُ عَلَیْكَ یا اَبا عَبْدِ اللَّهِ اَلسَّلامُ عَلَیْكَ یَابْنَ رَسُولِ اللَّهِ اَلسَّلامُ عَلَیْكَ یَابْنَ اَمیرِ­الْمُؤْمِنینَ وَابْنَ سَیِّدِ الْوَصِیّینَ اَلسَّلامُ عَلَیْكَ یَابْنَ فاطِمَةَ سَیِّدَةِ نِساءِ الْعالَمینَ اَلسَّلامُ عَلَیْكَ یا ثارَ اللَّهِ وَابْنَ ثارِهِ وَالْوِتْرَ الْمَوْتُورَ اَلسَّلامُ عَلَیْكَ وَعَلَى الْاَرْواحِ الَّتى حَلَّتْ بِفِنائِكَ عَلَیْكُمْ مِنّى جَمیعاً سَلامُ اللَّهِ اَبَداً ما بَقیتُ وَ بَقِىَ اللَّیْلُ وَالنَّهارُ یا اَبا عَبْدِ اللَّهِ لَقَدْ عَظُمَتِ الرَّزِیَّةُ وَجَلَّتْ وَعَظُمَتِ الْمُصیبَةُ بِكَ عَلَیْنا وَ عَلى جَمیعِ اَهْلِ الْاِسْلامِ وَ جَلَّتْ وَ عَظُمَتْ مُصیبَتُكَ فِى السَّمواتِ عَلى جَمیعِ اَهْلِ السَّمواتِ فَلَعَنَ اللَّهُ اُمَّةً اَسَّسَتْ اَساسَ الظُّلْمِ وَالْجَوْرِ عَلَیْكُمْ اَهْلَ الْبَیْتِ ولَعَنَ اللَّهُ اُمَّةً دَفَعَتْكُمْ عَنْ مَقامِكُمْ وَ اَزالَتْكُمْ عَنْ مَراتِبِكُمُ الَّتى رَتَّبَكُمُ اللَّهُ فیها وَلَعَنَ اللَّهُ اُمَّةً قَتَلَتْكُمْ وَلَعَنَ اللَّهُ الْمُمَهِّدینَ لَهُمْ بِالتَّمْكینِ مِنْ قِتالِكُمْ بَرِئْتُ اِلَى اللَّهِ وَاِلَیْكُمْ مِنْهُمْ وَ مِنْ اَشْیاعِهِمْ وَ اَتْباعِهِمْ وَ اَوْلِیائِهِمْ یا اَبا عَبْدِ اللَّهِ اِنّى سِلْمٌ لِمَنْ سالَمَكُمْ وَ حَرْبٌ لِمَنْ حارَبَكُمْ اِلى یَوْمِ الْقِیمَةِ وَ لَعَنَ اللَّهُ آلَ زِیادٍ وَ آلَ مَرْوانَ وَ لَعَنَ اللَّهُ بَنى اُمَیَّةَ قاطِبَةً وَ لَعَنَ اللَّهُ ابْنَ مَرْجانَةَ وَ لَعَنَ اللَّهُ عُمَرَ بْنَ سَعْدٍ وَ لَعَنَ اللَّهُ شِمْراً وَ لَعَنَ اللَّهُ اُمَّةً اَسْرَجَتْ وَ اَلْجَمَتْ وَ تَنَقَّبَتْ لِقِتالِكَ بِاَبى اَنْتَ وَ اُمّى لَقَدْ عَظُمَ مُصابى بِكَ فَاَسْئَلُ اللَّهَ الَّذى اَكْرَمَ مَقامَكَ وَ اَكْرَمَنى بِكَ اَنْ یَرْزُقَنى طَلَبَ ثارِكَ مَعَ اِمامٍ مَنْصُورٍ مِنْ اَهْلِ بَیْتِ مُحَمَّدٍ صَلَّى اللَّهُ عَلَیْهِ وَ آلِهِ  اَللَّهُمَّ اجْعَلْنى عِنْدَكَ وَجیهاً بِالْحُسَیْنِ عَلَیْهِ السَّلامُ فِى الدُّنْیا وَالْآخِرَةِ
یا اَبا عَبْدِ اللَّهِ اِنّى اَتَقَرَّبُ اِلَى اللَّهِ وَ اِلى رَسُولِهِ وَ اِلى اَمیرِ الْمُؤْمِنینَ وَ اِلى فاطِمَةَ وَ اِلَى الْحَسَنِ وَ اِلَیْكَ بِمُوالاتِكَ وَ بِاْلبَرائَةِ مِمَّنْ اَسَّسَ اَساسَ ذلِكَ وَ بَنى عَلَیْهِ بُنْیانَهُ وَ جَرى فى ظُلْمِهِ وَ جَوْرِهِ عَلَیْكُمْ وَ عَلى اَشْیاعِكُمْ بَرِئْتُ اِلَى اللَّهِ وَ اِلَیْكُمْ مِنْهُمْ وَ اَتَقَرَّبُ اِلَى اللَّهِ ثُمَّ اِلَیْكُمْ بِمُوالاتِكُمْ وَ مُوالاةِ وَلِیِّكُمْ وَ بِالْبَرائَةِ مِنْ اَعْدائِكُمْ وَالنَّاصِبینَ لَكُمُ الْحَرْبَ وَ بِالْبَرائَةِ  مِنْ اَشْیاعِهِمْ وَ اَتْباعِهِمْ اِنّى سِلْمٌ لِمَنْ سالَمَكُمْ وَ حَرْبٌ لِمَنْ حارَبَكُمْ وَ وَلِىٌّ لِمَنْ والاكُمْ وَ عَدُوٌّ لِمَنْ عاداكُمْ فَاَسْئَلُ اللَّهَ الَّذى اَكْرَمَنى بِمَعْرِفَتِكُمْ وَ مَعْرِفَةِ اَوْلِیائِكُمْ وَ رَزَقَنِى الْبَرائَةَ مِنْ اَعْدائِكُمْ اَنْ یَجْعَلَنى مَعَكُمْ فِى الدُّنْیا وَالْآخِرَةِ
وَ اَنْ یُثَبِّتَ لى عِنْدَكُمْ قَدَمَ صِدْقٍ فِى الدُّنْیا وَالْآخِرَةِ وَ اَسْئَلُهُ اَنْ یُبَلِّغَنِىَ الْمَقامَ الْمَحْمُودَ لَكُمْ عِنْدَ­اللَّهِ وَ اَنْ یَرْزُقَنى طَلَبَ ثارى مَعَ اِمامٍ هُدىً ظاهِرٍ ناطِقٍ بِالْحَقِّ مِنْكُمْ وَ اَسْئَلُ اللَّهِ  بِحَقِّكُمْ وَ بِالشَّأْنِ الَّذى لَكُمْ عِنْدَهُ اَنْ یُعْطِیَنى بِمُصابى بِكُمْ اَفْضَلَ ما یُعْطى مُصاباً بِمُصیبَتِه مُصیبَةً ما اَعْظَمَها وَ اَعْظَمَ رَزِیَّتَها فِى الْاِسْلامِ وَ فى جَمیعِ السَّمواتِ وَالْاَرْضِ . اَللَّهُمَّ اجْعَلْنى فى مَقامى هذا مِمَّنْ تَنالُهُ مِنْكَ صَلَواتٌ وَ رَحْمَةٌ وَمَغْفِرَةٌ اَللَّهُمَّ اجْعَلْ مَحْیاىَ مَحْیا مُحَمَّدٍ وَ آلِ مُحَمَّدٍ وَ مَماتى مَماتَ مُحَمَّدٍ وَ آلِ مُحَمَّدٍ
اَللَّهُمَّ اِنَّ هذا یَوْمٌ تَبَرَّكَتْ بِهِ بَنُو اُمَیَّةَ وَ ابْنُ آكِلَةِ الْاَكْبادِ اللَّعینُ ابْنُ اللَّعینِ عَلى لِسانِكَ وَ لِسانِ نَبِیِّكَ صَلَى اللَّهُ عَلَیْهِ وَ آلِهِ فى كُلِّ مَوْطِنٍ وَ مَوْقِفٍ وَقَفَ فیهِ نَبِیُّكَ صَلَى اللَّهُ عَلَیْهِ وَ آلِهِ  اَللَّهُمَّ الْعَنْ اَباسُفْیانَ وَ مُعاوِیَةَ وَ یَزیدَ بْنَ مُعاوِیَةَ عَلَیْهِمْ مِنْكَ اللَّعْنَةُ اَبَدَ الْآبِدینَ وَ هذا یَوْمٌ فَرِحَتْ بِهِ آلُ زِیادٍ وَ آلُ مَرْوانَ بِقَتْلِهِمُ الْحُسَیْنَ صَلَواتُ اللَّهِ عَلَیْهِ اَللَّهُمَّ  فَضاعِفْ عَلَیْهِمُ اللَّعْنَ مِنْكَ وَالْعَذابَ الْاَلیمَ اَللَّهُمَّ اِنّى اَتَقَرَّبُ اِلَیْكَ فى هذَا الْیَوْمِ وَ فى مَوْقِفى هذا وَ اَیَّامِ حَیاتى بِالْبَرائَةِ مِنْهُمْ وَاللَّعْنَةِ عَلَیْهِمْ وَ بِالْمُوالاتِ لِنَبِیِّكَ وَ آلِ نَبِیِّكِ عَلَیْهِ وَ عَلَیْهِمُ السَّلامُ
اَللَّهُمَّ الْعَنْ اَوَّلَ ظالِمٍ ظَلَمَ حَقَّ مُحَمَّدٍ وَ آلِ مُحَمَّدٍ وَ آخِرَ تابِعٍ لَهُ عَلى ذلِكَ اللَّهُمَّ الْعَنِ الْعِصابَةَ الَّتى جاهَدَتِ الْحُسَیْنِ وَ شایَعَتْ وَ بایَعَتْ عَلى قَتْلِهِ اَللَّهُمَّ الْعَنْهُمْ جَمیعاً
اَلسَّلامُ عَلَیْكَ یا اَبا عَبْدِ اللَّهِ وَ عَلَى الْاَرْواحِ الَّتى حَلَّتْ بِفِنائكَ عَلَیْكَ مِنّى سَلامُ اللَّهِ اَبَداً ما بَقیتُ وَبَقِىَ اللَّیْلُ وَالنَّهارُ وَ لا جَعَلَهُ اللَّهُ  آخِرَ الْعَهْدِ مِنّى لِزِیارَتِكُمْ اَلسَّلامُ عَلَى الْحُسَیْنِ وَ عَلى عَلِىِّ بْنِ الْحُسَیْنِ وَ عَلى اَولادِ الْحُسَیْنِ وَ عَلى اَصْحابِ الْحُسَیْنِ
اَللَّهُمَّ خُصَّ اَنْتَ اَوَّلَ ظالِمٍ بِاللَّعْنِ مِنّى وَابْدَأْ بِهِ اَوَّلاً ثُمَّ الثَّانِىَ وَالثَّالِثَ والرَّابِعَ اَللَّهُمِّ الْعَنْ یَزیدَ خامِساً وَالْعَنْ عُبَیْدَ اللَّهِ بْنَ زِیادٍ وَابْنَ مَرْجانَةَ وَ عُمَرَ بْنَ سَعْدٍ وَ شِمْراً وَ آلَ اَبى سُفْیانَ وَ آلَ زِیادٍ وَ آلَ مَرْوانَ اِلى یَوْمِ الْقِیمَةِ
اَللَّهُمَّ لَكَ الْحَمْدُ حَمْدَ الشَّاكِرینَ لَكَ عَلى مُصابِهِمْ اَلْحَمْدُ للَّهِ عَلى عَظیمِ رَزِیَّتى اَللَّهُمَّ ارْزُقْنى شَفاعَةَ الْحُسَیْنِ یَوْمَ الْوُرُودِ وَ ثَبِّتْ لى قَدَمَ صِدْقٍ عِنْدَكَ مَعَ الْحُسَیْنِ وَ اَصْحابِ  الْحُسَیْنِ الَّذینَ بَذَلُوا مُهَجَهُمْ دُونَ الْحُسَیْنِ عَلَیْهِ السَّلامُ



شهادة أبا الفضل العباس عليه السلام

شهادة أبا الفضل العباس عليه السلام

نعزي صاحب العصر والزمان الإمام الحجة المنتظر عجل الله تعالى فرجه الشريف والاُمة الإسلامية بذكرى استشهاد أبا الفضل العباس عليه السلام

وتقبل الله أعمالنا وأعمالكم



سطور من النور بمناسبة ولادة الإمام موسى بن جعفر الكاظم علیه السلام

سطور من النور بمناسبة ولادة الإمام موسى بن جعفر الكاظم علیه السلام

نبارك لصاحب العصر والزمان ونبارك لكم وللأمة الإسلامية ولادة الإمام موسى بن جعفر الكاظم عليه السلام

وبهذه المناسبة نذكر سطور من كلماته النورانية:

قال الإمام موسى بن جعفر الكاظم علیه السلام:

وَجدتُ عِلم الناس في أربع: أوّلُها أن تَعرِفَ ربّك، والثانية أن تَعرِفَ ما صَنع بك، والثالثة أن تَعرِفَ ما أراد منك، والرابعة أن تَعرِفَ ما يُخرجُك عن دينك.

الكافي 1: ص 50، ح 11. أعيان الشيعة 2: ص 9. نزهة النّاظر: ص 121، ح 1.

ما مِن بَلاء يَنزلُ على عَبد مُؤمن فيُلهِمُه اللّه عزّ وجلّ الدُّعاء إِلّا كان كَشفُ ذلك البلاء وشيكاً، وما مِن بلاء يَنزِل على عبد مؤمن فيُمسِك عن الدُّعاء إلّا كان ذلك البلاء طويلاً، فإذا نزَل البلاء فعليكُم بالدّعاء والتضرّع إلى اللّه عزّ وجلّ.

اُصول الكافي 2: ص 471، ح 2. وسائل الشيعة 7: ص 44، ح 8674.

بِئسَ العبدُ يَكون ذا وجهَينِ وذا لسانَينِ.

تحف العقول: ص 291. بحار الأنوار 1: ص 150، ضمن الحديث: 30.

مَن استَشارَ لَم يَعدِم عند الصّواب مادحاً، وعند الخَطإ عاذِراً.

نزهة الناظر وتنبيه الخاطر: ص 123، ح . بحار الأنوار 75: ص 140، ح 37.

ما قُسِّمَ بَين العِباد أفضل مِن العَقل، نَومُ العاقل أفضل مِن سَهَر الجاهل.

تحف العقول: ص 213. بحار الأنوار 1، ص 154، ضمن الحديث: 30، و ج 75، ص 312، ضمن الحديث: 1.

مَن صَدَق لسانه زَكى عَملهُ، ومَن حَسُنت نيّته زيدَ في رِزقه، ومَن حَسُن بِرّه بإخوانِه وأهله مُدّ في عُمره.

تحف العقول: ص 388. بحار الأنوار 75: ص 303، ضمن الحديث: 25.

المؤمن بِعَرضِ كُلّ خَير، لَو قُطِّع أنمِلَةً أنمِلَةً كان خَيراً له، ولَو وَلّى شَرقَها وغَربَها كان خَيراً له.

كتاب التمحيص: ص 55، ح 109. بحار الأنوار 64: ح ص 242، ح 79.

مَن اَراد أن يكون أقوىَ النّاس فليَتوكَّل على اللّه.

بحار الأنوار 75: ص 327، ضمن الحديث: 4.

لا تَستَغني شيعَتنا عن أربع: خُمرَة يُصلِّي عليها، وخاتَم يَتخَتّم به، وسِواك يَستاكُ به، وسُبحَة مِن طينِ قَبرِ أبي عبد اللّه فيها ثَلاث وثلاثون حَبّةً، متى قَلَّبها ذاكراً لِلّه كُتِب له بكُلّ حَبَّة أربعونَ حسَنةً، وإذا قَلَّبها ساهياً يَعبَث بها كُتِب له عشرون حسَنةً.

تهذيب الأحكام6: ص 75، ح 147.



سطور من النور بمناسبة ولادة الإمام النقي عليه السلام

سطور من النور بمناسبة ولادة الإمام النقي عليه السلام

نبارك لصاحب العصر والزمان ونبارك لكم وللأمة الإسلامية ولادة الإمام الهادي عليه السلام

وبهذه المناسبة نذكر سطور من كلماته النورانية:

قال الإمام الهادي علیه السلام:

الدُنیا سوقٌ رَبحَ فیها قَومٌ وخسرَ آخَرون.

أعیان الشّیعة 2: ص 39.

الغَضب على من لا تَملِك عجزٌ، وعلى من تَملِكُ لُؤمٌ.

مستدرك الوسائل 12: ص 11، ح 13376.

من کان علی بَیِّنة من ربه هَانت علیه مصائب الدنیا ولو قرضَ ونشرَ.

تحف العقول، ص 511.

إنَ الله جَعل الدنیا دارَ بَلوی والآخِرة دارَ عُقبی وجَعل بَلوَی الدنیا لثواب الآخِرة سبباً، وثواب الآخِرة من بَلوَی الدنیا عِوضاً.

أعلام الدین، ص 512.

الناس في الدنیا بالأموال وفي الآخِرة بالأعمال.

بحار الأنوار 78: ص 368.

من أطاعَ الخالِق فلم یُبال بسَخط المخلوقین ومن أسخَط الخالِق فلیَیقَن أن یَحلّ به سَخط المخلوقین.

سفینة البحار 2: ص 343.

الشّاکِر أسعَد بالشُّکر منه بالنعمة التی أوجَبتِ الشُکرَ لأنّ النّعم متاعٌ والشکر نِعَمٌ وعُقبی.

تحف العقول، ص 483.

العِتاب مفتَاح الِّثقال، والعِتاب خَیرٌ من الحِقد.

مسند الإمام الهادي، ص 304.



Real Time Web Analytics