أعمال عيد الأضحى

أعمال عيد الأضحى

نبارك لكم عيد الفطر، ونسأل الله أن يتقبل أعمالنا وأعمالكم وأن يعيده عليكم بالصحة والأمن والأمان والعافية.

كل عام وأنتم بخير

يوم عيد الأضحى وهو يوم ذو شرافة بالغة وأعماله عديدة:

الاوّل: الغُسل وهو سنّة مؤكّدة في هذا اليوم وقد أوجبه بعض العلماء.

الثّاني: أداء صلاة العيد كما وصفناها في عيد الفطر ولكن يستحبّ أن يؤخّر في هذا اليوم الافطار عن الصّلاة كما يستحبّ أن يفطر على لحم الأضحية.

الثّالث: قراءة الدّعوات المأثورة قبل صلاة العيد وبعدها وهي مذكورة في كتاب الإقبال، ولعلّ أفضل الأدعية في هذا اليوم هو الدّعاء الثّامن والأربعون من الصّحيفة الكاملة أوّلها: اَللّـهُمَّ هـذا يَوْمٌ مُبارَكٌ، فادع به وادع أيضاً بالدّعاء السّادس والأربعين: يا مَنْ يَرْحَمُ مَنْ لا يَرْحَمُهُ الْعِبادُ.

الرّابع: قراءة دعاء النّدبة.

الخامس: التّضحية وهي سنّة مؤكّدة .

السّادس: أن يكبرّ بالتّكبيرات الآتية عقيب خمس عشرة فريضة أوّلها فريضة ظهر العيد وآخرها فريضة فجر اليوم الثّالث عشر، هذا لمن كان في مِنى وأمّا من كان في سائر البلاد فيكبر بها عقيب عشر فرائض تبدأ من فريضة ظهر العيد وتنتهي بفجر اليوم الثّاني عشر والتّكبيرات على رواية الكافي الصّحيحة كما يلي: اللهُ اَكْبَرُ اللهُ اَكْبَرُ لا اِلـهَ اِلاَّ اللهُ، وَاللهُ اَكْبَرُاللهُ اَكْبَرُاللهُ اَكْبَرُ وللهِ الْحَمْدُ، اللهُ اَكْبَرُ عَلى ما هَدانا، اَللهُ اَكْبَرُ عَلى ما رَزَقَنا مِنْ بَهيمَةِ الاَنْعامِ، وَالْحَمْدُ للهِ عَلى ما اَبْلانا ويستحبّ تكرار هذه التكبيرات عقيب الفرائض ما تيسّر، كما يستحبّ التّكبير بها بعد النّوافل أيضاً.

© 2016 كل الحقوق محفوظة لمؤسسة المصطفى للتحقيق والنشر

Scroll to top