يوم الأربعين

يوم الأربعين

الفاضل الشيخ عبد الحي آل مرهون

يا ماشي تجد السير گاصد للولي ازياره
لاتعجل ابخطواتك مثاب وانت خطاره
اغبار اللي يصيبك طيب ما تحترگ من ناره
هني لك زاير المظلوم يارايح تزور احسين

***

زور احسين يموالي واعلى امصيبته اتحسر
واتذكر وگوف احسين يم اجنازة الأكبر
محني الظهر من شاله يهلل نوب ويكبر
ويوم جابه الخيمه مصيبه وارتفع لونين

***

ياويلي على امصابه يوم راحو الشبان
نوب ينظر النسوان اونوب ينظر الرضعان
فت گلبه الظما ياناس اوحز نحره الشمر عطشان
وزينب تصرخ ابحسره يالوالي اوگعت في وين

***

وزينب تصرخ ابحسره يالوالي اوگعت في وين
زوره واذكر امصابه اوزور اوخيه العباس
عز اوفخر لزياره وكل الشرف والنوماس
واتذكر مصاب احسين من بالنعل صدره انداس
ياهي امصيبة عظمى عليها يهل دمع العين

***

مصيبه يوم بالخيمات بيها شعلو النيران
وزجر يضرب بنات احسين ويلي اوسلبو النسوان
وما رحمو علي السجاد مريض اوبالشتم ينهان
اويصرخ آه واذلاه ويندب أهله لبعيدين

***

ويوم احدعش لمصيبه فوگ النوگ خلوهم
سبايا امكشفات الروس لبن ازياد ودوهم
او يوم الشام يوم الشوم لعادي اتشمتو بيهم
وعلي السجاد وحده ينوح لا ناصر إله ولا امعين

***

وبعد الضيم جابو الراس وي الجسد دفنونه
وعلي السجاد والنسوان يبكي اوتهمل اعيونه
اكبار اصغار بالحسرات گبر احسين ايودعونه
وزينب بالبكا والنوح تندب فوگ گبر احسين

© 2016 كل الحقوق محفوظة لمؤسسة المصطفى للتحقيق والنشر

Scroll to top