ولادة الإمام السجاد عليه السلام

ولادة الإمام السجاد عليه السلام

نبارك لصاحب العصر والزمان ونبارك لكم وللأمة الإسلامية ولادة الإمام السجاد عليه السلام

وبهذه المناسبة نذكر سطور من كلماته النورانية:

قال الإمام السجاد علیه السلام:

إنَّ الْمَعْرِفَةَ، وَکَمالَ دینِ الْمُسْلِمِ تَرْکُهُ الْکَلامَ فیما لایُغْنیهِ، وَقِلَّةُ ریائِهِ، وَحِلْمُهُ، وَصَبْرُهُ، وَحُسْنُ خُلْقِهِ.

تحف العقول: 202. بحارالأنوار 2: 129 / 11.

مَنْ لَمْ یَکُنْ عَقْلُهُ أکْمَلَ ما فیهِ، کانَ هَلاکُهُ مِنْ أیْسَرِ ما فیهِ.

بحارالأنوار 1: 94 / 26.

نَظَرُ الْمُؤْمِنِ فِي وَجْهِ أخِیهِ الْمُؤْمِنِ لِلْمَوَدَّةِ وَالْمَحَبَّةِ لَهُ عِبادَة.

تحف العقول: 204. بحارالأنوار 78: 140 / 3.

إنَّ أفْضَلَ الْجِهادِ عِفَّةُ الْبَطْنِ وَالْفَرْجِ.

مشکاه الأنوار: 157، 20.

مُجالَسَهُ الصَّالِحیِنَ داعِیَةٌ إلى الصَّلاحِ، وَأَدَبُ الْعُلَماءِ زِیادَةٌ فِي الْعَقْلِ.

بحارالأنوار 1: 141 / 30، و ج 75: 304.

مَنْ زَوَّجَ لِلّهِ، وَوَصَلَ الرَّحِمَ تَوَّجَهُ اللّهُ بتَاجِ الْمَلَکِ یَوْمَ الْقِیامَة.

مشکاه الأنوار: 166.

اَلْخَیْرُ کُلُّهُ صِیانَةُ الاْنْسانِ نَفْسَهُ.

تحف العقول: 201. بحارالأنوار 75: 136 / 3.

© 2016 كل الحقوق محفوظة لمؤسسة المصطفى للتحقيق والنشر

Scroll to top