مسلم بن عقيل في دار طوعه

مسلم بن عقيل في دار طوعه

اوما زال متحير
خايف انسدت بين
غريب ما يندل
ما حد يدليه با
طوعه لقاها واقفه
اوجا يطلب اميه
الماي جابت له
دخلت الدار او
روح الهلك ما يحلّ
ماي اشربت اشتريد
قلها اودمعاته
مالي اهل مخذول
قالت له مسلم انت
قلها نعم بس جاهم
ايزيد الدعي ارسله
قالت له ادخل
قالت له ادخل
تكفى جميع الشر
ادخل على رحب اوسعه
يابن الأطائب من
ادخلت مسلم دارها
ما اكل منه اوما
وبن العجوزه بس
قلها اشهاذا الّي
قالت له مسلم ضيف
بات الدعي الليل
صبح اوراح القصر
آمر له بخيل اودعا

يدير ابنفسه افكار
عينه كل الاكتار
دربه ضل محتار
لطريق من المسلمين
تنظر على الباب
منها نسل الانجاب
اوشرب والدمع سچاب
طلعت اوصدت له بعين
لك توقف عليه
غيره من عطيه
على خده جريه
خايف مالي امعين
بين الناس مخذول
ابن ازياد مرسول
اومنه ماخذ القول
دارنا يابن الميامين
دارنا لا تخاف آمن
اوكل اهل الضغاين
وبقلب ساكن
بني طه اوياسين
اوقدمت له زاد
خذت عيناه الرقاد
اجا ترثة الاوغاد
اله كلسا تدخلين
عندنا اكتم لسره
بالشر خافي امره
لابن زياد يخبره
قومه الرذ

© 2016 كل الحقوق محفوظة لمؤسسة المصطفى للتحقيق والنشر

Scroll to top