حدث في مثل هذا اليوم (3 ذي الحجة)

حدث في مثل هذا اليوم (3 ذي الحجة)

في اليوم الثالث من شهر ذي الحجة الحرام ـ أو في الرابع والعشرين منه ـ تاب الله على آدم×، قال تعالى: ﴿فَتَلَقَّى آدَمُ مِن رَّبِّهِ كَلِمَاتٍ فَتَابَ عَلَيْهِ إِنَّهُ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ([1])، وقد اختلف في تلك الكلمات ما هي؛ ففي (المجمع)([2]) أن مما قيل: إن آدم رأى مكتوبا على العرش أسماء معظمة مكرمة، فسأل عنها، فقيل: »هذه أسماء أجل الخلق منزلة عند الله سبحانه وتعالى«. وتلك الأسماء هي: محمد، وعلي، وفاطمة، والحسن، والحسين^. فتوسل آدم إلى ربه بهم: ﴿فَتَابَ عَلَيْهِ إِنَّهُ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ﴾. وسيأتي أن توبته× نزلت يوم 24/12.

***

وفيه من سنة 1263 هجرية استخدمت مادة الكلوروفورم في الجراحة، وهي مادة مخدرة فأحدثت ثورة في عالم الطب، وأوجدت عصراً جديداً في الجراحة عند البشر. ومادة الكلوروفورم سائل طيار لا لون له.

***

وفي هذا اليوم ـ 3/12/ ـ من سنة 1341 هجرية ـ والموافق تقريباً 17/7/1923 م ـ تم تأليف المجمع العلمي لإحياء الآثار القومية، ورفع منارة المعارف العربية، وعين الشيخ سعيد الكرمي رئيساً له. رحمه الله برحمته.

***

وفي هذا اليوم ـ 3/12 ـ من سنة 1338 هجرية توفي بكربلاء المرجع الكبير، والعالم الشهير الميرزا محمد تقي بن محب علي الشيرازي الحائري الذي كان والده من أهل الورع والتقوى. وأخوه الميرزا محمد علي سكن شيراز، وكان مرجعاً من مراجعها. قال الأمين في (الأعيان): وهم أهل بيت حكمة وعلم وأدب، حضر المترجم على الأوردكاني الحائري ـ المتوفى سنة 1302 هجرية ـ ثم قصد سامراء، فحضر على الميرزا الشيرازي ـ المتوفى بتاريخ 24/8/1312 هجرية ـ أيضاً، وانقطع إليه حتى صار من أكبر تلامذته. وبقي بسامراء، ورجع إلى تقليده والعمل بفتواه جماعة كثيرون.

وفي أثناء الحرب العامة، وانسحاب العثمانيين من العراق لم يتمكن من البقاء في سامراء، فغادرها إلى الكاظمية، ثم إلى كربلاء، وأقام فيها. وبعد وفاة السيد محمد كاظم اليزدي ـ المتوفى بتاريخ 28/7/1337 هجرية ـ انتقلت الرئاسة العامة إليه، وبفتواه الشهيرة أُعلنت الثورة العراقية على الاحتلال الانجليزي. وكان له فيها مواقف مشهودة، ومازال على ذلك حتى توفي بالتاريخ المذكور ـ 3/12/1338 هجرية ـ والثورة قائمة على قدم وساق، فدفن في الصحن الحسيني. رحمه الله برحمته، وأسكنه فسيح جنته.

***

وفيه من سنة 1352 هجرية توفي الملا هاشم الخرسان، صاحب كتاب (منتخب التواريخ).

_________________

([1]) البقرة: 37.

© 2016 كل الحقوق محفوظة لمؤسسة المصطفى للتحقيق والنشر

Scroll to top