حدث في مثل هذا اليوم ( 26 رمضان )

حدث في مثل هذا اليوم ( 26 رمضان )

في اليوم السادس والعشرين من شهر رمضان المبارك أو في ليلته نزلت صحايف نبي الله ادريس×.

***

وفيه من سنة 255 هجرية يوم الأربعاء خرج صاحب الزنج. وقد تقدم أنه دخل الأهواز بتاريخ 17 / 9 / 256. وسيأتي أنه دخل البصرة، وقتل كثيراً من أهلها، وأحرق كثيراً من بيوتها في 17 / 10 / 257.

***

وفيه من سنة 532 هجرية قتل الملك الثلاثون من ملوك بني العباس، وهو الراشد بالله منصور بن المسترشد بالله العباسي. وكان مولده سنة 502 هجرية؛ فكان عمره ثلاثين سنة، ولكنه مع قصر عمره فقد خلَّف نيفاً وعشرين ولداً. وما قتل إلّا بعد أن خلع من الخلافة، خلعه السلطان مسعود السلجوقي بفتوى من فقهاء بغداد، وهو حينئذٍ بالموصل، ثم أراد السلطان مسعود أن يقبض عليه، فهرب إلى مراغة، ومنها إلى الري. ولم يزل تتقلب به الأحوال إلى أن قتل على باب أصبهان، ودفن بشهرستان، أو بمدينة جي. فسبحان مغير الحول والأحوال، ولا يتغير له حال.

***

في مجلة (الوعي الإسلامي)([1]) هجرية أن في هذا اليوم 26 / 9 / 808 هجرية توفي المؤرخ الكبير عبدالرحمن بن خلدون، وقد تقدم أن مولده بتاريخ 1 / 9 / 722 هجرية. رحمه الله برحمته.

***

وفيه من سنة 966 هجرية توفي المولى الجليل الفاضل العالم الفقيه المتكلم صاحب المصنفات الكثيرة، والمواقف الشهيرة، المعروف في دولة الشاه طهماسب الصفوي، أبوالحسن ابن المولى أحمد الأبيوردي الأصل، القاشاني المسكن. رحمه الله برحمته.

***

وفيه أو في ليلته من سنة 1125 هجرية توفي بأصفهان جمال الدين الخونساري محمد بن الحسين بن جمال الدين محمد الخونساري، ودفن في مقبرة «تخته فولاد» عند قبر والده المحقق الخونساري المتوفى غرة رجب من سنة 1098 هـ، كما تقدم.

***

وفي اليوم 18 / 2 / 1898م الموافق تقريباً لهذا اليوم ـ وهو يوم 26 / 9 / 1315 هجري ـ توفيت المصلحة الاجتماعية «فرانسيس وبلارد» الأمريكية التي كانت تدعو إلى تحريم الخمر، وتحرير المرأة، ومساواتها بالرجل، وإعطائها حق الانتخاب. وكان عمرها يوم وفاتها 59 سنة، وقد عمل لها تمثال قائم في متحف «الكابيتول» وهي المرأة الوحيدة التي أُقيم لها تمثال.

***

في ليلة الأحد ستّ وعشرين من شهر رمضان المبارك سنة 1423 هجرية توفي العلّامة الجليل الشيخ عبد المجيد ابن الشيخ علي ابن الشيخ جعفر ابن الشيخ محمد آل أبي المكارم. وقد بلغ من العمر تسعاً وسبعين سنة؛ فقد كان مولده & سنة 1344 هجرية. وكان رحمه الله مؤلفاً وشاعراً وأديباً، وقد صدرت له مجموعة من الكتب منها (المنح الإلهية)، وديوان شعر. وقد خلّف على مجلسه وكتابه، ومنبره ومحرابه نجله الفاضل الشيخ محمد علي المولود سنة 1373 هجرية.

وقد ترجم للمترجم المذكور صاحب كتاب (شعراء القطيف)، وذكر بعض قصائده، وأثنى عليه بما هو أهله. رحمه الله برحمته، وأسكنه فسيح جنته.

وقد تقدم أنه في يوم 23 / 9 توفي ولده الفاضل مساعد قاضي محكمة الأوقاف والمواريث الشيخ سليمان &.

_______________

([1]) الوعي الاسلامي، العدد: 54/ جمادى الآخرة، عام 1389 هـ.

© 2016 كل الحقوق محفوظة لمؤسسة المصطفى للتحقيق والنشر

Scroll to top