حدث في مثل هذا اليوم (26 ذي القعدة)

حدث في مثل هذا اليوم (26 ذي القعدة)

قيل: وفي ليلة هذا اليوم ولد الخليل إبراهيم×. وسيأتي أنه ولد بتاريخ 1/12.

***

وقيل: وفي ليلته أيضاً ولد عيسى بن مريم×. وسيأتي أن مولده بتاريخ 9/12، والله سبحانه وتعالى أعلم.

***

وفي هذا اليوم خرج النبي‘ لحجة الوداع على بعض الروايات، وقد تقدم أنه خرج بتاريخ 24.

***

وفي هذا اليوم ـ 26/ 11 ـ 1427 هجرية ـ والموافق يوم الاثنين ـ توفي بالبحرين سماحة العلامة الجليل، والخطيب الكبير، والشاعر الشهير صاحب المؤلفات النافعة، والأعمال الطيبة الشيخ عبد الأمير الجمري عن عمر يناهز (71) سنة؛ فقد كان مولده ليلة الجمعة 28/12/1356 هجرية. وقد مارس هذا الشيخ الجليل عدة أعمال وطنية وسياسية ودينية، منها أنه انتخب عضوا في المجلس الوطني، وكان رصيده، ورصيد زميله سماحة الشيخ عيسى أحمد قاسم على مستوى عموم الدوائر الانتخابية أعلى الأرصدة، ثم انتخب & نائباً للرئيس في جمعية التوعية الإسلامية حينما كان رئيسها زميله المذكور.

وبعد حلّ المجلس الوطني بسنتين عيّن الشيخ الجمري & قاضياً في المحكمة الشرعية الكبرى، وقد أعلن موافقته على القضاء بناءً على إجازة كل من المرجعين الكبيرين سماحة السيد الخوئي ـ المتوفى بتاريخ 8/2/1413 هجرية ـ وسماحة الشيخ محمد أمين زين الدين، المتوفى 26/2/1416 هجرية.

وفي سنة 1408 هـ عزل واعتقل، وما أطلق إلا وقد دبت الأمراض في جسمه، ومازال يتزايد به الداء حتى بقي طريح الفراش لمدة سنين. وقد وافاه الأجل بالتاريخ المذكور ـ 26/11/1427 هجرية ـ ومن شعره& بمناسبة انتصار الثورة الإسلامية الإيرانية، مخاطباً لقائدها الإمام الخميني ـ المتوفى بتاريخ 28/10/1409 ـ:

سلوك دربك للأحرار معيارُ *** إعلانُ نهجك للطاغوت إنذارُ
نصوص ثورتك الكبرى تنير لنا *** نهجاً به لا سواه يكشف العارُ
نهجاً إذا نحن طبقناه حرَّرنا *** ولم يُلن عودنا عاتٍ وجبارُ

جهادك الأكبر الأسمى يقول لنا *** لا دين إلا لمن للدين قد ثاروا

رحم الله الجميع برحمته، وأسكنهم فسيح جنته.

© 2016 كل الحقوق محفوظة لمؤسسة المصطفى للتحقيق والنشر

Scroll to top