أساتذته في النجف الأشرف

أساتذته في النجف الأشرف

هاجر الشيخ المذکور إلی النجف الأشرف وهو في أواخر العقد الثاني من عمره الشريف، وبقي فيها خمس عشرة سنة متوالية، وتزوج فيها بکريمة الشيخ صالح الرزيجاوي فکانت زوجته الأولی کما تقدم.

ثم عاد إلی وطنه القطيف ليؤدي مسؤوليته الواجبة عليه بقوله تعالی:

{فَلَوْلَانَفَرَمِنْكُلِّفِرْقَةٍمِنْهُمْطَائِفَةٌلِيَتَفَقَّهُوافِيالدِّينِوَلِيُنْذِرُواقَوْمَهُمْإِذَارَجَعُواإِلَيْهِمْلَعَلَّهُمْيَحْذَرُونَ}.

وبقي& يواصل رحلاته بين القطيف والنجف الأشرف حتی سنة 1361 هـ ؛ فإنه قفل من رحلته الأخيرة في أواخر شهر رمضان المبارک من السنة المذکورة، وبها ختمت رحلاته إلی النجف الأشرف.

وکانتأساتذتهفيالنجفالأشرفکمايلي:

1ـ آية الله العظمی الشيخ محمد کاظم الخراساني الملقب بالآخوند، (المولود سنة 1255 هـ ، المتوفی سنة 1329 هـ ).

2ـ السيد باقر الهندي المتوفی في 1 / 1 / 1329 هـ .

3ـ السيد رضا الهندي المتوفی سنة 1362 هـ ، وقد عزاه الأستاذ في أبيه بقصيدة قال في مطلعها:

لا يستخفن حلمک الأسفُ

بالله من کل فائت خلفُ

4ـ المرجع الديني الأعلی آية الله العظمی السيد أبوالحسن الأصفهاني، المتوفی في 9 / 12 / 1365 هـ

5ـ المرجع الديني الکبير آية الله العظمی الشيخ محمد رضا آل يس المتوفی 28 / 7 / 1370 هـ

© 2016 كل الحقوق محفوظة لمؤسسة المصطفى للتحقيق والنشر

Scroll to top