ميلاد الأكبر×

ميلاد الأكبر×

نبارك لصاحب العصر والزمان ونبارك لكم وللأمة الإسلامية ولادة السيّد أبو الحسن، علي الأكبر ابن الإمام الحسين عليهما السلام

وتقبل الله أعمالكم…

حيّا الإلهُ السيدَ العدناني *** الأكبرَ المولودَ في شعبانِ

فهو وليدٌ للحسين بن علي *** اذكره فالهمُّ به سينجلي

فبيتُهم دوحةُ مولانا الولي *** أطهرُ خلق الله في الأزمانِ

هم آلُ طه عترةُ المختارِ *** طيبُ الوجود وروضةُ الأزهارِ

خيرةُ خلقِ اللهِ في الأخيارِ *** من مثلُهم في عالمِ الإمكانِ

آلُ الرسول هم معادنُ الكرمْ *** أهلُ الكسا وسادةٌ بين الأممْ

ماجاء من يشكو لهم همّاً وغمْ *** إلّا شُفي بقدرة الرحمنِ

شعبان قد جا فبدت أعيادُ *** حسينُ والعباسُ والسجادُ

وبالشباب نَوّرَ الميلادُ *** وحجتي في النصف من شعبانِ

أشبه آل الله خَلقاً وخُلقْ *** مثل النبي أبداً فما خَلقْ

غير عليّ مَنْ صفاتُه رزِقْ *** فهْو الكريمُ معدنُ الإحسانِ

ضحى بروحه بأرض كربلا *** نال وسام الفخر حبّاً وولا

زره تجده في ضريح كم علا *** في روضة الفردوس والجنانِ

فيا شبابَ الدينِ يا أهلَ النظرْ *** كم في عليّ من دروسٍ وعِبرْ

رمز الولاء وشجاع وقمرْ *** وأمّه من خيرة النسوانِ

في مولد الأكبر  يابشرانا *** حاديَ عشْر بالهنا وافانا

فباركوا الوالدَ والإخوانا *** جاء علي أكبرُ الشبانِ

(مصطفى آل مرهون)

١٤٣٩ هجريه ميلاد الأكبر×

© 2016 كل الحقوق محفوظة لمؤسسة المصطفى للتحقيق والنشر

Scroll to top