نزول الحسين بكربلا

نزول الحسين بكربلا

بعد الصلاه آمر
ركبوا الفواطم
راد المسير اوحالت
شتريد للحر قال
وتراددوا ما بينهم
بالنصف ما بين الجميع
يتياسر حسين السبط
منه برض الطفوف
ساروا اولن سبط النبوة يحمد الله
قله يبويه خير لكن نحمد الله
قله يبويه احنا
قله على الحق احنا
لا باس نقتل
جزاه ابوه حسين
سار السبط يتياسر
الحر يسير بجانبه
ساعه اولن مهر
يردوه ايسير ابدا
عنه نزل لوح على
حتى ركب سبعه
ما اسم الأرض قال
قالوا تسمى كربلا
قال البلا جاكم
هذا محط ارحالنا
تنذبح كل ارجالنا
تنضرب بسياط العد
وهنا يحرقوا خيامنا
وهنا يذبحوا اطفالنا
وهنا نبقى بالثرى
حطوا صحابي خيموا
ما ضل بالدنيا وفى
وعيش خسيس
حتى المؤمن يرغب
ما هو اسف يرحل

على اخوانه اوبنينه
هالارض ماهيه الينا
العدوان بينه
خلنا وينك اووين
حتى تفاضوا
الكل تراضوا
حتى ايتقاضوا
مدخوره الى حسين
قله الأكبر شالسبب هالحمد لله
هذي هواتف بينا تهتف يا ضيا العين

على الحق لو عدونا
يا بني اونبينا
والحقيقه تصير لينا
خير اوكل البنين
اوكثرة هواتف
القوله اموالف
الولي من تحته واقف
فلا سار الخطوتين
غيره ولا سار
اوكلها ترد بعثار
اخبروا يا خير انصار
يابن الميامين
دحطوا نصب الخيام
وهنا بالحسام
اوتبقى الأيتام
ى ويّ الخواتين
ويسبو حرمنا
اوينسفك دمنا
يسلبوا هدمنا
نصبو الصياوين
الا صبابه
ما إله ترغب ذبابه
ايلاقي احبابه
الى روح اورياحين

 

© 2016 كل الحقوق محفوظة لمؤسسة المصطفى للتحقيق والنشر

Scroll to top