معصومة العلم

معصومة العلم

وقد أتحفني الشيخ الوالد (حفظه الله) بهذا الإضفاء الجميل والفضل الجليل قائلاً:

غرة القعدة الحرام المعظم *** ولدت بضعة النبي المكرم

بنت موسى أخت الرضا ابنة تكتم *** فافرحوا كل ما أتى ذكراها

هي أخت الرضا وبنت المعالي *** هي نور الدجى وأم الجلال

هي فيض الندى وسر الكمال *** فاطم بنت فاطم بنت طه

وأبوها باب الحوائج موسى *** وأخوها الرضا المشرف طوسا

أمها تكتم حوت ناموسا *** ببنيها وزوجها وعلاها

صاح إن جئت زائراً أرض قم *** قف بباب الندى وسلم وسم

تجل عنك الهموم بل كل غم ***فاقصدنها وزر تنل من عطاها

فبهذا الضريح فيض العلوم *** وشفاءً لعلة المسقوم

وغياث لبائسٍ مهموم *** فبها فاز كل من ناداها

هي نور من بيت آل النبي *** بنت موسى شقيقة لعلي

جوهر طاهر لأصل زكي *** روضة للعلوم شع ضياها

مهدها لم يزل مدى الأزمان *** منبع العلم من هدى القرآن

صرحها شامخ رفيع الشان *** ينشر العلم ليلها وضحاها

هي نهر من نبع آل محمد*** كل من جاء يرتوي منه يسعد

من أتاها نال الفخار المؤبد *** فالكرامات جاوزت إحصاها

كم مريض بها تولت سقامه *** ووضيع بها تسامى مقامه

فعليها من الإله سلامه *** وهنيئاً لكل من والاها

بعد قرن مضى وسبعين مرت *** وثلاث من السنين تولت

ولدت من بها العلوم تجلت *** يثرب أرضها وقم سماها

فبقمٍ يروح أهل المقام *** يوم ميلادها بكل احترام

ويزورون بنت خير الأنام *** ويهنون بعضهم في حماها

يوم ميلادها تدور التهاني *** بين أهل العلوم والإيمان

ويهنون حجة الرحمن *** آخر الأوصياء من آل طه

© 2016 كل الحقوق محفوظة لمؤسسة المصطفى للتحقيق والنشر

Scroll to top