سطور من النور بمناسبة ولادة الإمام محمد التقي الجواد عليه السلام

سطور من النور بمناسبة ولادة الإمام محمد التقي الجواد عليه السلام

نبارك لصاحب العصر والزمان ونبارك لكم وللأمة الإسلامية ولادة الإمام محمد التقي الجواد عليه السلام

وبهذه المناسبة نذكر سطور من كلماته النورانية:

قال الإمام محمد التقي الجواد علیه السلام:

الْمُؤمِنُ یَحْتاجُ إلی ثَلاثِ خِصال: ١- تَوْفیق مِنَ اللهِ عَزَّ وَجَلَّ ٢- وَواعِظ مِنْ نَفْسِهِ ٣- وَقَبُول مِمَّنْ یَنْصَحُهُ.

[بحار الأنوار، ج 72، ص 65، ح 3]

كَیْفَ یُضَیَّعُ مَنِ اللهُ كافِلُهُ، وَكَیْفَ یَنْجُو مَنِ الله طالِبُهُ؟ وَمَنِ انْقَطَعَ إلی غَیْرِاللهِ وَكَّلَهُ!

[بحارالأنوار، ح 68، ص 155، ح 69]

أَفْضَلُ الْعِبَادَةِ الْإِخْلَاصُ.

[بحار الأنوار، ج 67، ص 245، ح 19]

مَنْ أصْغی إلی ناطِق فَقَدْ عَبَدَهُ، فَإنْ كانَ النّاطِقُ عَنِ اللهِ فَقَدْ عَبَدَاللهَ، وَإنْ كانَ النّاطِقُ یَنْطِقُ عَنْ لِسانِ إبلیس فَقَدْ عَبَدَ إبلیسَ!

[مستدرك الوسائل، ج 17، ص 308، ح 5]

لا یَضُرُّكَ سَخَطُ مَنْ رِضاهُ الْجَوْرُ.

[بحار الأنوار، ج 75، ص 380، ح 42]

مَنِ اسْتَحْسَنَ قَبیحاً كانَ شَریكاً فیهِ.

[كشف الغمّة، ج 2، ص 349]

مَنِ اسْتَغْنی بِاللهِ إفْتَقَرَ النّاسُ إلَیْهِ، وَ مَنِ اتَّقَی اللهَ أحَبَّهُ النّاسُ وَ إنْ كَرِهُوا.

[بحار الأنوار، ج 75، ص 79، ح 62]

نِعْمَةٌ لا تُشْكَرُ كَسِیَّئَة لا تُغْفَرُ.

[بحار الأنوار، ج 68، ص 53، ح 69]

لَنْ یَسْتَكْمِلَ الْعَبْدُ حَقیقَةَ الاْیمانِ حَتّی یُؤْثِرَ دینَهُ عَلی شَهْوَتِهِ، وَ لَنْ یُهْلِكَ حَتّی یُؤْثِرَ شَهْوَتَهُ عَلی دینِهِ.

[بحار الأنوار، ج 75، ص 80، ح 63]

© 2016 كل الحقوق محفوظة لمؤسسة المصطفى للتحقيق والنشر

Scroll to top