إهداء لسماحة الشيخ عبدالحميد المرهون

إهداء لسماحة الشيخ عبدالحميد المرهون

حمامك بات ينتظر
على المحراب ينتثر
يحن اليك في وله
يناغى عطره الزهر
له عند الصباح دعا
فناجى دمعه  السحر
وفي سجداتك الذكرى
و منهم  سجدة شكر
على عينيك كم نظروا
و فكرك كم وكم بصروا
وهاهم  ينظرون متى
يظلل طيرها الشجر

لسانك نهج من خبروا
دروس الوحي يا عطر
وبحرك منبر درر
وعذب فراتك السير
تقرب سهل ما امتنعت
عن الافهام  تبتكر
فكم من معضل لجئت
له ام الحمام سروا
فﻻ عجب اذا سهرت
فكم  اضنا  بك السهر
وها  حبا  تبادله
ليشكر  ارضه الثمر

عيسى  العلي

© 2016 كل الحقوق محفوظة لمؤسسة المصطفى للتحقيق والنشر

Scroll to top